حديث القروني مع الرياضية:أثنى على تعاون الإدارة واللاعبين وأكد أنه ليس مدرب طوارئ .. القروني: الوحدة مثل الفرق العالمية

اذهب الى الأسفل

حديث القروني مع الرياضية:أثنى على تعاون الإدارة واللاعبين وأكد أنه ليس مدرب طوارئ .. القروني: الوحدة مثل الفرق العالمية

مُساهمة من طرف king:nawaf 18 في الأحد مايو 04, 2008 4:12 pm

وصف المدرب الوطني خالد القروني استلامه لتدريب فريق الوحدة في منتصف هذا الموسم بأنه لم يسعفه لتفعيل الجوانب الفنية التي يود تجسيدها في خارطة الفريق، وأشار إلى أن المدرب حينما يستلم زمام المهمة من البداية بلا شك سيعطيه الفرصة لوضع كل الأشياء في قالب الإعداد قبل المهمة في المشوار التنافسي، وزاد بأن انتقال ناصر الشمراني لصفوف الشباب لم يؤثر على عطاء الوحدة، وقال: «إن بقاء المحياني في الصدارة يؤكد أن الوحدة يمتلك مهاجمين على مستوى عال من الكفاءة»، ووصف خروج الفريق من منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين بأنه كان مفاجأة، وكانت الفرصة متاحة للوحدة للتأهل لدور الأربعة، غير أن هدفي الهلال اللذين تحققا في البداية لخبطا أوراق الفريق الوحداوي، أشياء عديدة تحدث عنها المدرب الوحداوي الحالي القروني فماذا قال:


ـ ما سبب خروجكم من كأس الملك للأبطال بعد مواجهتكم للهلال ذهاباً وإياباً؟
تعادلنا في الرياض ولم يحالفنا الحظ وأهدرنا أكثر من فرصة ذهبية، وكنا نتأمل أن نختمها في مكة ولكن فاجأنا الهلال بهدف سريع عن طريق اللاعب طارق التايب في الدقائق الأولى من المباراة، مما لخبط أوراقنا، وأحرز الهدف الثاني التايب الذي سبب إحباطاً للاعبي الوحدة، وهذه كرة القدم فوز وخسارة وليست الخسارة نهاية العالم وكل فريق معرض للخروج، فهناك أندية عالمية كبيرة خرجت من التصفيات رغم ارتقاء عطائها، والوحدة فريق كبير ويمتلك نجوماً دوليين وبإمكانهم التعويض في السنة المقبلة.

ـ هل ستستمر في تدريب فريق الوحدة في الموسم المقبل؟
هذا الأمر يعود لإدارة جمال التونسي بقائي من عدمه، وأنا مدرب محترف وفريق الوحدة كبير وعريق وأي مدرب يتمنى أن يشرف على تدريبه، وعموماً أنا لست مدرب طوارئ، فتاريخي يشفع لي بتدريب أي فريق، ولاشك أنني لو استلمت زمام الأمور من البداية لكان العمل مغايراً لأنني سأضع كل التصورات التي أرغب في تجسيدها بخارطة الفريق، خاصة أن اللاعب السعودي يحتاج إلى صياغة إعدادية لكي يرسم أفضل العطاءات.

ـ كيف بإمكاننا أن نصنع لاعباً يخدم ناديه ومنتخبنا الوطني بشكل كامل؟
في البداية إذا كنا نريد أن نصنع لاعباً يخدم ناديه والمنتخب يجب عليه أولاً أن يتدرج في كرة القدم ابتداً بمرحلة البراعم والناشئين والشباب وعن طريق المدارس والأكاديميات الرياضية أيضاً، وبالتالي يستطيع أن يشارك في الفريق الأول وهومتعلم ومتدرج في لعبة كرة القدم، ثانياً اختيار مدربين أكفاء خاصة في المراحل السنية، ثالثاً تعليم اللاعب على كيفية الاحتراف وكيفية المحافظة على مستواه، وأن يمتلك اللاعب طموحاً كبيراً في كرة القدم لكي يستطيع أن يخدم ناديه والمنتخب ويخدم نفسه، أيضاً يجب أن يكون هناك إعادة نظر في المراحل السنية بالنسبة للأندية في كيفية بناء أوصناعة اللاعب.

ـ وهل اللاعبون الحاليون يمتلكون القدرة على تفعيل الاحتراف الحقيقي؟
هناك عدد كبير تدرج في لعبة كرة القدم لكن لولاحظنا سنجد أن اللاعب يلتحق في النادي قد وصل سن الـ(15) سنة وهذا سن متأخر، بعكس الدول الأوروبية التي يلتحق اللاعب في النادي وعمره ثماني سنوات، فتجده يلتحق بمدرسة كروية، وهذا الأمر يجعل اللاعب الأوروبي يمتلك المهارة العالية والخبرة الكروية لأنه غرست فيه الأسس الصحيحة في لعبة كرة القدم.

ـ كيف وجدت الأجواء في نادي الوحدة؟
طبعاً أنا كنت مدرباً لنادي الوحدة في الفترة الماضية، وتمت الاستعانه بي الآن فوجدت أن هناك لاعبين اكتسبوا خبرات، وحضرت لتدريب الفريق في نهاية الموسم الرياضي وهذه الفترة صعبة لأنها تتخللها إصابات، وفريق الوحدة يمتلك لاعبين نجوماً ومع العمل يستطيعون أن يساعدوا المدرب في النجاح إذا عرف أن يستفيد من الخامات الموجودة.

ـ هل الاستعانة بخدماتك في نادي الوحدة قد تسبب لك مشاكلاً، أوقد يلقى عليك اللوم خصوصاً أنك أشرفت على الفريق في منتصف الموسم الرياضي؟
بالتأكيد أي شخص لايتخلى عن المسؤولية في أي فريق، لكن إكمال الشيء الذي بدأ فيه أشخاص قبلي وليس لي فيها اختيار قد يرسم صعوبات على صعيد إعداد الفريق وجاهزية اللاعبين، وهناك أشياء كثيرة، ولكن بما أنني استلمت المهمة في منتصف الطريق فيجب علينا إكمالها وإصلاح ما يمكن إصلاحة وهذا ليس تهرباً من المسؤولية، وإدارة نادي الوحدة عندما استعانت بخدماتي فإن الاستعانة جاءت نظير رؤيتها الشخصية بأن المدرب خالد القروني لديه الخبرة والقدرة والخلفية التي تساعد على إكمال مسيرة فريق الوحدة.

ـ بعد رحيل المدرب السابق أسندت لك مهمة تدريب فريق الوحدة، كيف وجدت التجانس بين اللاعبين أوالأخطاء التي قد حدثت؟
طبعاً هناك اختلاف وتذبذب في مستويات اللاعبين، ولكن المشكلة في تداخل مسابقات كأس الأمير فيصل والدوري تجعل التجانس غير مناسب، لأن هناك لاعبين يشاركون في كأس الأمير فيصل والبعض الآخر لم يشارك، وهناك لاعبون يشاركون في الدوري والبعض الآخر لم يشارك، وبذلك يغيب الاستقرار، والتجانس يحتاج لوقت وعمل، وتداخل مشاركات كأس الأمير فيصل مع الدوري، خاصة أن هناك خمسة لاعبين من الفريق الأول يشاركون مع الأولمبي، أعتقد أن هذا الأمر قد يسبب اضطراباً فنياً لدى اللاعبين.

ـ ما الخطط والمنهجية التي ستطبقها في فريق الوحدة لو قدر أن واصلت المشوار الموسم المقبل؟
رفع المعدل اللياقي وتكثيف التدريبات وصنع فريق متكامل.

ـ لوحظ على الفريق الوحداوي عندما يحرز هدفاً سرعان ما يتلقى الرد من الخصم .. ما السبب؟
بالنسبة للعامل اللياقي لدى اللاعبين قد يخون الفريق في الشوط الثاني وهذا كل مافي الأمر، ونقصان العامل اللياقي يؤثر على الفريق بشكل كبير سواءً في التمارين أوالنتائج .

ـ البعض يطالب بتوفير مدرب أجنبي كبديل للقروني؟
الوحدة استقطب مدرباً أجنبياً والآن استعان بي لتدريب الفريق الوحداوي، ولكن الطلبات لن تنتهي سواءً كان الطلب على مدرب أجنبي أو وطني، ولكن يظل السبب هو حب التغيير، وأعتقد أن المكاسب وتحقيق الأمجاد سيجعل المتابع يقتنع بهذا المدرب الذي يحقق المعطيات.

ـ هل وجدت التعاون من قبل الجهاز الفني والإداري بنادي الوحدة؟
نعم هناك تفاهم وتعاون كبير بين الجهاز الفني والإداري وحتى الطبي أيضاً، ألمس أن هناك تعاوناً بين جميع الأطراف.

ـ هناك لاعبون موهوبون في الفريق لكنهم مهمشون فما السبب؟
بالعكس، لولاحظت الوحدة أكثر الفرق يمنح فرصاً للاعبيه، وتحديداً السنوات الأخيرة ستجد أن جميع اللاعبين شباب.

ـ وهل جميع الموجودين في دكة الاحتياط شاركوا مع الفريق؟
نعم الموجودون في دكة الاحتياط شاركوا مع الفريق هذا الموسم، ومنحت فرصة كبيرة للواعدين للمشاركة في صفوف الفريق.

ـ من خلال إشرافك على الفريق أي اللاعبين تتوقع أن يبرز في الفريق في المستقبل القريب؟
هناك أسماء كثيرة وواعدة أظهروا مستويات عالية وأثبتوا أن لديهم الرغبة في فرض أسمائهم على خارطة الفريق الوحداوي، وهذه الأسماء ستكون رافده لضمان الاستمرار.

ـ يعتبر اللاعب السعودي من أكثر اللاعبين تعرضاً للإصابات ما السبب؟
فترة الاستعداد قد يكون لها دور كبير، واللاعب يتحمل مسؤولية كبيرة تجاه نفسه، حيث يتعين عليه الابتعاد عن السهر والمحافظة على التغذية، ويتوخى الحذر لكي يسلم من الإصابات، ولكن الأمر الذي يكون دائماً خارجاً عن إرادة اللاعب هوالاحتكاك مع لاعب آخر، وهذا الأمر لايمكن أن نفعل أي شيء لتداركه.

ـ لماذا لانعول هذا الأمر إلى أرضية بعض الملاعب أو ضعف الأجهزة الفنية والطبية؟
قد تكون الأسباب ما ذكرت، لكنها بنسبة ضيلة جداً، فعندما يكون اللاعب صاحب بنية جسمانية قوية ويتمرن بانتظام وصاحب إعداد جيد لن يتعرض لإصابات من جراء أرضية بعض الملاعب.

ـ اختار المنتخب السعودي خمسة لاعبين من نادي الوحدة، هل هذا الأمر سيؤثر على الفريق في مشاركاته؟
بالعكس انضمام خمسة لاعبين للمنتخب السعودي يعتبر مفخرة لنادي الوحدة، وبالتأكيد سيستفيد هؤلاء اللاعبون من هذه المشاركة، وسيستفيدون أيضاً من خبرة مدرب المنتخب السعودي أنجوس، وطموح أي اللاعب أن يلعب في صفوف المنتخب السعودي.

ـ كيف تقيم مستوى اللاعب أحمد الموسى؟
لاعب موهوب فرض اسمه على المنتخب السعودي الأول.

ـ في الفترة الماضية عندما كنت مدرباً للوحدة قبل أن يتولى المدرب الهولندي الإشراف على الفريق كان اللاعب أحمد الموسى في دكة الاحتياط ولم يشارك سوى 15 دقيقة فقط!! هل هذه المعلومة صحيحة؟
هذه المعلومة غير صحيحة، واللاعب وصل للمنتخب السعودي حينما كنت أدرب الوحدة.

ـ انتقال الشمراني لنادي الشباب هل سيضعف خط الهجوم الوحداوي؟
اللاعب ناصر الشمراني ينافس على هداف الدوري، والأرقام تؤكد صحة كلامي، فهولاعب مميز وجيد وأي ناد سواءً الشباب أوالوحدة أوأي ناد آخر يحتاجه، ولكن الوحدة لم يتأثر بغياب المهاجم الشمراني، والدليل على ذلك تمكن المهاجم عيسى المحياني من الظهور على قائمة هدافي الدوري.
avatar
king:nawaf 18

عدد الرسائل : 80
العمر : 28
الموقع : في البيت
تاريخ التسجيل : 03/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى